ثنائية رونالدو تهدي اليوفي العلامة الكاملة

ثنائية رونالدو تهدي اليوفي العلامة الكاملة

o_alatassi
Osama AlAtassi

 

حقق يوفنتوس فوزاً ثميناً للمرة السابعة عشر هذا الموسم في الدوري الإيطالي بعدما تغلب على ضيفه العنيد سامبدوريا في الجولة الأخيرة لمرحلة الذهاب في الدوري. المباراة شهدت عودة رونالدو إلى التشكيلة الأسياسية بعد أن بدأ على الدكة في المباراة الأخيرة.

 

كعادته في جميع مبارياته، بدأ يوفنتوس المباراة بقوة، طامعاً بهدف التقدم ليبرك دفاعات الخصم، وبالفعل نجح كريستيانو بإحراز الهدف الأول للسيدة العجوز في الدقيقة الثانية بعد تسديدة من على حدود منطقة الجزاء واضعاً السيدة العجوز في المقدمة. وكعادته أيضاً بعد التقدم، تراجع فريق أليغري إلى الدفاع وسلم اللعب إلى سامبدوريا، الفريق الذي بدوره نجح بالحصول على ركلة جزاء مثيرة للشك بعد أن لمست الكرة بذراع الدولي الألماني إيمري جان بعد ركلة ركنية للفريق الضيف، ليعلن الحكم ضربة جزاء بعد العودة إلى تقنية الفيديو المساعد (فار)، ليتقدم كوالياريلا ويسدد الكرة بكل قوة في منتصف المرمى في الدقيقة الثالثة والثلاثين، معلناً تعادل النتيجة وعودة المباراة إلى نقطة الصفر.

 

ومع بداية الشوط الثاني، كان ماتويدي قريباً من التسجيل بعد تسديدة أرضية ممتازة، ولكن الحارس أوديرو المعار من يوفنتوس كان له بالمرصاد. وعاد رونالدو ليهدد مرمى سامبدوريا بتسديدة قوية وبعيدة، ولكن الكرة ارتمطت بالقائم بعد تصدي الحارس. وأيضاً من ركلة ركنية، حصل يوفنتوس على ركلة جزاء، اضطر الحكم للذهاب إلى الفار للتأكد من صحتها، ليتقدم رونالدو ويسدد الكرة بكل قوة أيضاً في منتصف المرمى، معلناً تقدم أبطال إيطاليا مرة أخرى. وفي الدقيقة الأولى من الوقت بدل الضائع، نجح سابونارا بإحراز هدف التعادل بطريقة خرافية، حين وضع الكرة في الزاوية العلوية لمرمى بيرين، ولكن الهدف ألغي بداعي أن اللاعب عائد من التسلل بعد العودة إلى الفار. لينجو فريق يوفنتوس من التعادل، ويستمر في تحطيم الأرقام القياسية في الدوري الإيطالي.

VAVEL Logo